استمرار للانتهاكات بحق العفرينيين.. قطع الأشجار والاتجار بمنازل المدنيين من قبل فصائل “الجيش الوطني”

محافظة حلب: تعرضت بساتين الزيتون في قرية كفرشيل وأطراف حي المحمودية إلى القطع منها بشكل جزئي وأخرى بشكل كامل من قبل مسلحين مجهولين، وبالرغم من تقديم المواطنين شكاوي لدى فصائل “الجيش الوطني” إلا أن الأخيرة لم تحرك ساكناً.
وعلى صعيد متصل، اقدم فصيلي “ملكشاه” و”السلطان مراد” على قطع حوالي 120 شجرة زيتون في قرى قيبار بريف عفرين وقسطل كشك وميدانكي بناحية شران بريف عفرين، تعود ملكيتها إلى 3 مواطنين، في حين جرى نقل الحطب المسروق إلى محافظة إدلب لبيعها كحطب للتدفئة.
وفي خضم الحديث عن الانتهاكات بحق ممتلكات أهالي عفرين، أقدم عنصر من لواء المعتصم على بيع منزل في حي الأشرفية بمدينة عفرين بمبلغ 1400دولار أميركي ويعود ملكيته لمواطن من أهالي قرية باصوفان، كما أقدم مسلحون آخرون على بيع ثلاثة منازل في مدينة عفرين بمبلغ 2200 دولار أميركي للمنازل الثلاثة.