استمرار للحراك السلمي في السويداء.. أهالي بلدة ذيبين يطالبون بـ ـإسـ ـقـ ـاط النظام

محافظة السويداء: يواصل أبناء السويداء، نضالهم السلمي ضد النظام السوري، مطالبين بإسقاطه.
وفي هذا السياق، رفع أهالي بلدة ذيبين شعارات مناهضة للنظام السوري أمام مبنى الناحية ومواقع حيوية في البلدة مكتوب عليها “عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد”.. “لا نفاوض لا نساوم، لا نصالح” لا يضيع حق وراءه مطالب”.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصدوا بتاريخ 23 من الشهر الجاري اعتصام العشرات من أبناء مدينة السويداء ، أمام ساحة الكرامة في وسط المدينة، تنديداً باستمرار الأزمات التي تعصف السويداء ومناطق البلاد، في ظل عدم تحرك السلطات السورية وتنفيذها مطالب الأهالي التي تدعو إلى مبادئ ثابتة داعية إلى الانتقال السياسي، وتحسين الواقع المعيشي والاقتصادي لأبناء الشعب السوري.
وحمل المعتصمون لافتات كتبت عليها:” أنا أمثل الشعب الفقير.. هنا السويداء هنا سوريا.. لا للتغيير الديمغرافي.. إذا جاعت الشعوب تحاسب حكامها.. راتبك 15 شو أسمو.. كيف بعدك عايش.. ليش بعدك ساكت”.
وتشهد محافظة السويداء احتجاجات سليمة، إلى جانب انتشار عبارات جداية في السويداء وأريافها، تعبيراً عن استياء الأهالي من الظروف التي تمر بها البلاد، وتأكيداً على مطالبهم التي تدعو إلى التغيير السياسي في سوريا.