استمرار للفوضى وانتشار السلاح.. “لصوص” يهاجمون مواطنا بمحله في ريف درعا

123

محافظة درعا: استهدف “لصوص” بالرصاص المباشر، مواطنا أثناء عمله في محل دهانات بمدينة نوى، بعد أن اقتحموا محله وسلبوا هاتفه ومبلغا ماليا، مما أدى لإصابته بجروح تم نقله إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج، فيما لاذ اللصوص بالفرار إلى جهة مجهولة.

ويأتي ذلك في ظل الفوضى والفلتان الأمني ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام بدرعا.

 

وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 156 حادثة فلتان أمني، جرت جميعها بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 193 شخصا، هم:

– 56 من المدنيين بينهم 5 سيدات و16 طفل

–51 من قوات النظام والأجهزة الأمنية التابعة لها والمتعاونين معها.

– 9 من المتهمين بترويج المخدرات.

– 5 من اللواء الثامن الموالي لروسيا.

– 14 من تنظيم “الدولة الإسلامية” بينهم قيادي.

– 50 من الفصائل المحلية المسلحة.

– 1 عقيد منشق عن قوات النظام.

– 4 من المتعاونين مع حزب الله اللبناني

– 1 مجهول الهوية.