استمرار هجوم الفصائل على ريف حماة الشمالي يمكنهم من التقدم فيها وشهداء وجرحى في غارات على ريف إدلب

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تواصل الفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجند الأقصى هجومها على قوات النظام المدعمة بقوات الدفاع الوطني وعناصر من حزب الله اللبناني ومقاتلين من جنسيات عربية وآسيوية في محيط حواجز زلين ومعركبة ولحايا ومحيط منطقة مورك بريف حماة الشمالي، حيث تستمر الاشتباكات العنيفة بين الطرفين، وسط تبادل للقصف العنيف بالقذائف والرشاشات الثقيلة بين الطرفين، ترافق مع استهداف الفصائل مدفعاً رشاشاً لقوات النظام في منطقة لحايا، ما أدى لتدميره ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام، وأسفرت الاشتباكات عن تقدم للفصائل في منطقة لحايا الغربية، واستشهاد مقاتل من الفصائل المقاتلة على الأقل، ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، في حين قصف الطيران الحربي أماكن في محيط تل سلمة بريف حماة الشرقي، بينما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة اللطامنة بريف حماة الشمالي، ولم ترد أنباء عن إصابات.

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: جددت قوات النظام قصفها لمناطق في بلدة التمانعة بريف إدلب الجنوبي، ولم ترد أنباء عن إصابات، كما استشهد شخص على الأقل وسقط عدد من الجرحى ومعلومات أولية عن شهداء آخرين جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها روسية على منطقة كللي بريف إدلب.

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد مقاتل من الفصائل الإسلامية خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماة الشرقي.