استهداف متجدد بالقذائف لمناطق في وسط مدينة دمشق وأماكن أخرى في أطرافها

20

محافظة دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: سمع دوي مزيد من الانفجارات في وسط دمشق، ناجمة عن سقوط قذائف على مناطق بالقرب من مشفى الحياة في منطقة العدوي ومناطق أخرى بالقرب من مشفى تشرين الواقع شرق العاصمة، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان قبل ساعات أنه سمع دوي انفجارات في وسط العاصمة دمشق، ناجمة عن سقوط قذائف على مناطق بالقرب من جسر الرئيس في منطقة البرامكة، وقرب المشفى الفرنسي، ما تسبب بوقوع أضرار مادية، كذلك سقطت قذائف على مناطق في أطراف حي الدويلعة وبالقرب من كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية، ومعلومات عن سقوط جرحى، في حين كان وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان 122 شخصاً على الأقل بينهم 18 طفلاً و14 مواطنة، عدد من استشهدوا وقضوا جراء سقوط هذه القذائف منذ بدء التصعيد على العاصمة دمشق وضواحيها، في الـ 16 من تشرين الثاني / نوفمبر، كما وثق المرصد السوري أكثر من 663 شخصاً ممن أصيبوا وجرحوا في هذه الاستهدافات اليومية خلال أكثر من 3 أشهر متتالية، من ضمنهم عشرات الأطفال والمواطنات، وبعضهم تعرض لجراح بليغة وإعاقات دائمة، كذلك رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار الحالة الصحية السيئة لبعض المصابين، ما يرشح عدد من استشهد وقضى للارتفاع.