المرصد السوري لحقوق الانسان

استياء شعبي تشهده منطقة الدرباسية شمالي الحسكة على خلفية تنظيم “الإدارة الذاتية” لمظاهرة في ظل انتشار فيروس “كورونا”

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مظاهرة حاشدة خرجت في بلدة الدرباسية الواقعة بريف الحسكة، رفضاً لاتفاقية “بغداد- اربيل” وذلك بعد دعوة من الإدارة الذاتية التي نظمت المظاهرة، حيث جرى قبلها توجيه نداءات عبر مكبرات الصوت بضرورة إغلاق جميع المحال في البلدة بشكل إجباري إلى حين انتهاء المظاهرة، الأمر الذي شكل استياءًا شعبياً عارماً ولاسيما مع عدم اتخاذ التدابير الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد، حيث تفرض الإدارة الذاتية حظراً كاملاً ضمن مناطق نفوذها وتطالب المواطنين بضرورة الالتزام بالتدابير، إلا ان تنظيم الإدارة لمظاهرة ضربت بعرض الحائط جميع تلك التدابير مع تفشي الوباء في المنطقة.

وكان المرصد السوري أشار في 23 الشهر الفائت، إلى مظاهرات ليلية حاشدة في كل من ديريك والقامشلي ورميلان وبعض المدن والبلدات في شمال وشرق سوريا، رفضاً لإتفاقية بغداد-أربيل، وإرسال بغداد قوات إلى منطقة شنكال التي يمر منها طريق تستخدمه قوات “قسد” للتنقل ما بين العراق وسورية، ودعا المتظاهرون لعدم السماح بتكرار المجازر بحق الإزيديين.

عدسة المرصد السوري ترصد مظاهرة حاشدة في الدرباسية شمالي الحسكة تنديداً باتفاق “بغداد – اربيل”

 

https://www.facebook.com/syriahro/posts/10159595489998115

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول