اسر عناصر من الدفاع الوطني على يد المقاتلين بريف دمشق

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان::  تستمر القوات النظامية في قصفها على مناطق في مدينة معضمية الشام، ما أدى لأضرار في ممتلكات المواطنين، ولا انباء عن ضحايا، كما استشهد مقاتل من الضمير متأثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات ببلدة الرحيبة مع القوات النظامية، أيضاً تستمر القوات النظامية في قصفها على مناطق تواجد الكتائب المقاتلة في محيط مدينة معلولا، وسط اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، بينما وردت أنباء عن أسر مقاتلي الكتائب المقاتلة لثلاثة عناصر من الدفاع الوطني الموالية  للنظام  ، ولا أنباء عن خسائر بشرية.، كذلك تستمر الاشتباكات عند أطراف حوش عرب وجبعدين، أيضاً وردت أنباء عن عدد من الشهداء والجرحى، جراء قصف للطيران الحربي والمروحي على مناطق في القلمون، أيضاً استشهد مقاتلان من الكتائب المقاتلة في محيط حاجز ضهور بدرية في الجبل الشرقي بالزبداني، خلال اشتباكات مع القوات النظامية.