اشتباكات بين الدولة الاسلامية وجماعة حسن جزرة

2050316-Copy

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: دارت اشتباكات ليل أمس بين مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام ومقاتلي كتائب غرباء الشام عند اطراف طريق الشيخ نجار وجبل بدرو، ومعلومات مؤكدة عن سقوط خسائر بشرية في صفوف الطرفين،واندلعت الاشتباكات على خلفية اعدام الدولة الإسلامية في العراق والشام في الـ 27 من الشهر الجاري، حسن جزرة قائد كتائب غرباء الشام سابقاً وستة مقاتلين آخرين من الكتائب ذاتها بإطلاق النار عليهم،  أمام مقر للدولة الإسلامية في بلدة الأتارب بريف حلب الغربي، حيث وصل إلى المرصد السوري في حينها نسخة من شريط مصور يظهر عملية الإعدام امام حشد من  المواطنين،و كانت الهيئة الشرعية للدولة الإسلامية قد أصدرت في الأول من الشهر الجاري، حكماً بالإعدام على القائد السابق لكتائب غرباء الشام حسن جزرة، الذي اعتقلته اواخر تشرين الاول مع عشرات من عناصر كتيبته في حي الصاخور بمدينة حلب، يشار الى ان جزرة نفى في لقاء من ناشط  من  المرصد لسوري لحقوق الانسان بتاريخ 4/8/213 ان تكون الصورة التي نشرته له مع بشار الاسد صحيحة، أيضاً دارت اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية في حيي الخالدية والأشرفية، بالتزامن مع قصف ليل أمس على مناطق في حيي السكن الشبابي وبني زيد من القوات النظامية، في حين دارت اشتباكات في تلة الشيخ يوسف، بين مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة وكتائب إسلامية مقاتلة من طرف، والقوات النظامية مدعمة بضباط من حزب الله اللبناني ولواء أبو الفضل العباس الذي يضم مقاتلين شيعة من جنسيات عربية وأجنبية وقوات الدفاع الوطني من طرف اخر ، فيما تعرضت مناطق في بلدة حيان ومدينة عندان لقصف من القوات النظامية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.