اشتباكات بين القوات التركية وقوات “مجلس منبج العسكري” على محاور ما يعرف بـ “خط الساجور”

محافظة حلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين، استهدافات متبادلة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، بين قوات مجلس منبج العسكري من جانب، والقوات التركية والفصائل الموالية لها من جانب آخر، على محاور ضمن ما يعرف بـ “خط الساجور” بريف منبج، شمال شرقي حلب، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصدوا أمس الأحد، قصفا صاروخيا مكثفا وعنيفا، من قبل القوات التركية والفصائل الموالية لها على كامل خطوط التماس مع القوات الكردية بريفي منبج والباب شرقي حلب، قابله قصف مماثل من قبل القوات الكردية، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن الخسائر البشرية حتى اللحظة.