اشتباكات بين الوحدات الكردية وتنظيم الدولة الاسلامية في تل حميس

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور اشتباكات عنيفة بين مقالتي وحدات حماية الشعب الكردي من طرف، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر بالقرب من بلدة تل حميس بريف القامشلي الجنوبي، وسط تقدم للوحدات باتجاه البلدة، فيما نفذ الطيران الحربي غارة على أماكن في منطقة تل حميس، في حين قصفت قوات النظام مناطق في الريف الجنوبي لمدينة القامشلي، والذي يتواجد فيه مقاتلو تنظيم ” الدولة الإسلامية”، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية إلى الآن، كذلك قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة، مناطق في ريف بلدة تل حميس الواقعة بالريف الجنوبي لمدينة القامشلي، ومعلومات أولية عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى، فيما استمرت الاشتباكات بين مقاتلين ومسلحين من حي غويران من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى في أطراف القسم الشرقي من حي غويران، عقب تمكن قوات النظام في اليومين الفائتين من التقدم في القسم الغربي من حي غويران، والسيطرة على أجزاء واسعة منه وصولاً إلى الطريق الفاصل بين القسمين الشرقي والغربي من غويران بمدينة الحسكة، أيضاً نفذ الطيران الحربي غارات على أماكن في منطقة الشدادي الواقعة في جنوب مدينة الحسكة، والتي تعد معقل تنظيم ” الدولة الإسلامية” في محافظة الحسكة، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية إلى اللحظة، كذلك تدور اشتباكات بين مقاتلي تنظيم ” الدولة الإسلامية” من طرف، ومقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي من طرف آخر في الريف الغربي لمدينة رأس العين ” سري كانيه”، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية إلى الآن.