اشتباكات بين قسد وعناصر النظام على ضفاف نهر الفرات بريف دير الزور

رصد نشطاء المرصد السوري، اشتباكات اندلعت بين قوات سوريا الديمقراطية” قسد” و قوات النظام على ضفاف نهر الفرات من جهة بلدة الطيانة شرقي دير الزور، حيث تشهد بلدة الطيانة استنفار لقسد وانتشار للعناصر على طول الشريط النهري ولم ترد معلومات عن سقوط خسائر بشرية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار صباح اليوم إلى إصابة أحد عناصر قوات سوريا الديمقراطية بطلق ناري مصدره مناطق نفوذ قوات النظام والمليشيات الموالية لها على الضفة الأخيرة للنهر، حيث أصيب العنصر في منطقة ذيبان شرقي دير الزور.
وكان المرصد السوري نشر أمس، أن دوريات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، عمدت إلى إيقاف قافلة تضم نحو 25 شاحنة محملة بالمواد الغذائية، كانت معدة للتهريب نحو مناطق سيطرة النظام عبر معبر بلدة جديد عكيدات النهري والذي يربط بين المنطقتين عبر نهر الفرات، بريف دير الزور الشرقي
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن قوات سوريا الديمقراطية نقلت سيارات الأغذية إلى داخل قاعدة حقل العمر النفطي، والذي تتخذه قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية قاعدة عسكرية لها، رفقة قوات سوريا الديمقراطية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد