اشتباكات على محاور حلب.. و4 قتلى وجرحى من فصيل “جيش الأحفاد” بقصف بري على قرية  ضمن مناطق “الجيش الوطني”

محافظة حلب: قتل عنصران في فصيل “جيش الأحفاد” الموالي لتركيا وأصيب اثنان آخران بجروح متعددة، نتيجة سقوط قذائف صاروخية على مواقع في قرية صابويران بريف بلدة قباسين شرقي حلب.
مصادر المرصد السوري أكدت بأن مصدر القذائف مناطق نفوذ التشكيلات العسكرية المنضوية تحت قيادة “قسد”، وتنتشر بها قوات النظام في ريف حلب، بينما شهدت المنطقة اشتباكات متبادلة بين تلك التشكيلات العسكرية وقوات النظام من جهة، و”الجيش الوطني” من جهة أخرى، على محور قباسين، دون تسجيل إصابات.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، اليوم، اندلاع اشتباكات بين فصائل الجيش الوطني الموالية لتركيا من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى فجر اليوم السبت، استخدم خلالها أسلحة ثقيلة، وذلك على محاور التماس في مدينة تادف بريف حلب الشرقي، دون معلومات عن خسائر بشرية.