اشتباكات عنيفة عند أطراف مدينة درعا وقصف عنيف ومكثف ومتبادل في مدينة درعا بين المقاتلين وقوات النظام وقصف جوي على ريفها

 

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تشهد تمركزات لقوات النظام قرب مخيم درعا بمدينة درعا ومناطق أخرى في الأطراف الشرقية للمدينة ومنطقة المربع الأمني وسط المدينة، قصفاً مكثفاً بالقذائف والصواريخ من قبل مقاتلي الفصائل المقاتلة والإسلامية، بالتزامن مع قصف لقوات النظام على مناطق تسيطر عليها الفصائل المقاتلة والإسلامية، بينما تجددت الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، ومقاتلي الفصائل من طرف آخر في الأطراف الشرقية للمدينة، في محاولة من الأخير التقدم والسيطرة على مدينة درعا، كما تترافق الاشتباكات مع قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة خراب الشحم، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق بين بلدتي اليادودة والمزيريب، دون معلومات عن خسائر بشرية، فيما قصف الطيران المروحي بأربعة براميل متفجرة مناطق في بلدة بصر الحرير، كما قصفت مروحيات النظام مناطق في بلدة الشيخ مسكين مدينة درعا، ولا أنباء عن إصابات حتى الآن، في حين نفذ الطيران الحربي عدة غارات استهدفت مناطق في حي طريق السد بمدينة درعا، وسط قصف عنيف بالقذائف والرشاشات الثقيلة وقصف بالبراميل المتفجرة ومن الطيران الحربي على مناطق في بلدة النعيمة الواقعة عند الأطراف الشرقية لمدينة درعا، ولا معلومات حتى اللحظة عن الخسائر البشرية.