المرصد السوري لحقوق الانسان

اشتباكات عنيفة في أطراف مدينة تل أبيض والوحدات الكردية والفصائل القادمة من عين العرب (كوباني) ومن ريف الحسكة في صدد الالتقاء بجنوب المدينة

محافظة الرقة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة، ووحدات حماية الشعب الكردي مدعمة بالفصائل المقاتلة من جهة أخرى في الأطراف الشرقية بمدينة تل أبيض، الواقعة بالريف الشمالي لمدينة الرقة، حيث علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن الوحدات الكردية والفصائل المقاتلة القادمة من بلدة سلوك ومن الريف الجنوبي الغربي لمدينة رأس العين (سري كانيه)، تحاول الوصول وملاقاة الوحدات الكردية والفصائل المقاتلة القادمة من ريف عين العرب (كوباني)، في جنوب مدينة تل أبيض، وفي حال تمكنت من الالتقاء فإن وحدات الحماية المدعمة بطائرات التحالف الدولي والفصائل المقاتلة تكون قد حاصرت مدينة تل أبيض من الجهات الشرقية والجنوبية والغربية، وهو الهدف الرئيسي من العملية، قبل السيطرة على مدينة تل أبيض، لتحقيق الاتصال الجغرافي بين مناطق سيطرتها في محافظة الحسكة ومدينة عين العرب (كوباني) وريفها، ومنع عناصر التنظيم من التوجه نحو مدينة الرقة وقطع الطريق بين المدينتين.

على صعيد متصل أبلغت مصادر متقاطعة من مدينة الرقة المرصد أن المدينة اليوم شهدت هدوءاً، وغياب لدوريات “الحسبة” وعناصر التنظيم في الأسواق، كما أكدت المصادر ذاتها للمرصد، أن عوائل عناصر غير سوريين في التنظيم، نزحوا من المدينة، نحو ريف حلب الشمالي الشرقي، بدعوى أن تلك المناطق “آمنة أكثر”.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول