المرصد السوري لحقوق الانسان

اشتباكات عنيفة في ريف درعا الشمالي الشرقي والمقاتلون يتقدمون فيها

محافظة درعا- المرصد السوري لحقوق الانسان:: تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة أخرى في محيط اللواء 52 بالقرب من بلدة الحراك، بريف درعا الشمالي الشرقي،  ما ادى لإعطاب عربتين لقوات النظام وخسائر بشرية في صفوفها، واستشهاد 8 مقاتلي من الفصائل الاسلامية والمقاتلة بينهم قائد لواء اسلامي وقائد ميداني في اللواء ذاته، وسط تقدم لمقاتلي الفصائل في منطقة المليحة الغربية الواقعة إلى الشرق من بلدة الحراك، ايضا قصفت قوات النظام مناطق في بلدة الغارية الشرقية، فيما ارتفع الى 6 عدد الغارات التي نفذها الطيران الحربي منذ صباح اليوم، على مناطق في بلدة الحراك، بينما استشهد شاب من بلدة صيدا متأثراً بجراح اصيب بها، جراء قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة منذ ثلاثة ايام على مناطق في البلدة، كما جدد الطيران المروحي قصفه بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة الكرك الشرقي دون انباء عن اصابات، بينما جددت قوات النظام قصفها لمناطق في بلدة صيدا، دون انباء عن اصابات.

 

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول