اشتباكات عنيفة في مدينة حلب وأطرافها وقصف مكثف على مناطق فيها

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: استمرت الاشتباكات العنيفة الى ما بعد منتصف ليل الخميس- الجمعة بين قوات النظام المسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم “الدولة الاسلامية ” من جهة اخرى، في محيط مدينة السفيرة بريف حلب الجنوبي الشرقي، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما استمرت الى ما بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بمحيط قريتي باشكوي وحندرات وفي منطقة البريج بمدخل حلب الشمالي الشرقي، بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجبهة أنصار الدين من طرف، وقوات النظام مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر، أيضاً تدور اشتباكات عنيفة منذ صباح اليوم بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى، في محيط بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي، ترافق مع قصف مكثف من قوات النظام على مناطق الاشتباك، وأنباء عن تقدم لقوات النظام في محيط البلدة، كذلك دارت اشتباكات فجر اليوم، وصفت بالعنيفة بين مقاتلي الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها على طريق الراموسة وفي محيط منطقة الشيخ سعيد، بالتزامن مع اشتباكات بين الطرفين في حي الكلاسة بمدينة حلب، وسط قصف عنيف ومكثف على مناطق في حيي الكلاسة وبستان القصر، فيما قصف الطيران المروحي منذ قليل مناطق في أطراف حي الشيخ سعيد بأربعة برامل متفجرة بالتزامن مع قصف عنيف لقوات النظام على مناطق فيها.