اشتباكات عنيفة يشهدها محيط كفريا والفوعة بعد يومين من انتهاء وقف إطلاق النار

39

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: ارتفع إلى 5 عدد عناصر قوات الدفاع الوطني والمسلحين الموالين للنظام من اللجان في بلدتي كفريا والفوعة اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية، والذين قتلوا خلال اشتباكات مع جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الإسلامية في محيط البلدتين، اللتين تشهدان منذ صباح أمس الأول قصفاً بعشرات القذائف من قبل الفصائل، بعد 3 أيام من وقف إطلاق النار الذي بدأ صباح يوم الأربعاء الفائت، في حين يشهد محيط البلدتين اليوم اشتباكات عنيفة بين قوات الدفاع الوطني واللجان الشعبية المدربة على يد قادة مجموعات من حزب الله اللبناني من جهة وتنظيم جند الاقصى وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الاسلامية من جهة اخرى في منطقة الصواغية بالقرب من بلدة الفوعة التي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية ترافق مع قصف الطيران الحربي لمناطق في محيط البلدتين، دون انباء عن خسائر بشرية حتى اللحظة، بينما نفذ الطيران الحربي عدة غارات على مناطق في قرية ابلين بجبل الزاوية ومناطق اخرى في قرية الدار الكبيرة، ولم ترد معلومات عن اصابات.

محافظة دير الزور- المرصد السوري لحقوق الانسان:: قصفت قوات النظام مناطق في قرية الجنينة بريف دير الزور الغربي، دون انباء عن اصابات.