اشتباكات في ريف حلب الشمالي وضربات جوية تستهدف المنطقة ومزيد من الخسائر البشرية في القذائف على المدينة

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: وردت معلومات عن مقتل عدد من الجنود الأتراك جراء استهداف من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” قرب منطقة الراعي بريف حلب الشمالي الشرقي، فيما نفذت طائرات حربية صباح اليوم عدة غارات على مناطق في بلدات عندان وحيان وكفرحمرة بريفي حلب الشمالي والشمالي الغربي، ترافق مع فتحها لنيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في تل مصيبين بريف حلب الشمالي، بالتزامن مع اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها والفصائل المقاتلة والإسلامية في محيط تل مصيبين، كما قصفت قوات النظام صباح اليوم، مناطق في بلدة بيانون بريف حلب الشمالي، في حين قصفت طائرات حربية فجر اليوم، مناطق في مخيم حندرات شمال حلب، دون أنباء عن إصابات، كما ارتفع إلى 7 بينهم 3 أطفال و3 مواطنات عدد الشهداء الذين قضوا جراء سقوط قذائف على مناطق في حي الأعظمية الخاضع لسيطرة قوات النظام بمدينة حلب ليل أمس، بينما نفذت طائرات حربية بعد منتصف ليل الثلاثاء – الأربعاء، عدة غارات على مناطق في بلدة حريتان بريف حلب الشمالي، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في حي الصالحين بمدينة حلب، بعد منتصف ليل أمس، كما سقطت بعد منتصف ليل أمس، عدة قذائف أطلقتها الفصائل على مناطق سيطرة قوات النظام في حي جمعية الزهراء غربي حلب، ما أدى  لأضرار مادية.