اشتباكات في محيط مدينة دوما وتجددها في وادي بردى بين الفصائل وتنظيم “الدولة الإسلامية”

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تجددت الاشتباكات العنيفة بين تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة أخرى في منطقة وادي بردى، حيث تمكنت الفصائل والنصرة من أسر “أمير قطاع قرية هريرة” وعدد من عناصر التنظيم، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين جراء الاشتباكات المستمرة والقصف المتبادل بينهما، فيما سقط عدد من الجرحى جراء القصف المكثف من قبل قوات النظام والذي تتعرض له مناطق في مدينة معضمية الشام بالغوطة الغربية،  كذلك جددت الطيران الحربي قصفه لمناطق في مدينة عربين بالغوطة الشرقية، ترافق مع قصف بقذائف الهاون من قبل قوات النظام على مناطق في المدينة، في حين قضى شخص من مدينة الضمير برصاص وقال نشطاء أن الشخص تابع للواء تحرير الشام المقرب من تنظيم”الدولة الإسلامية”، كما تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى في محيط مدينة دوما بالغوطة الشرقية، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

شريط مصور للمرصد السوري لحقوق الإنسان يظهر فصيل إسلامي وهو يقوم باستهداف قوات النظام وتمركزاته بجبهة تل الكروم في قطاع القنيطرة الأوسط.

https://www.facebook.com/syriahro/videos/10153963254828115/