اشتباكات في مدينة الزبداني ومحيطها واستهداف المدينة بنحو 30 ضربة جوية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام مناطق في بساتين بلدة الكسوة بالغوطة الغربية، كذلك دارت اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، قرب مدينة الزبداني، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، كما استشهد مقاتل من الفصائل الإسلامية في الاشتباكات المستمرة مع حزب الله اللبناني والفرقة الرابعة في مدينة الزبداني، بالتزامن مع قصف مكثف ومستمر من قبل قوات النظام على أماكن في المدينة، وسط إلقاء الطيران المروحي لأربعة براميل متفجرة على مناطق في مدينة الزبداني ليرتفع إلى نحو 30 عدد البراميل المتفجرة الملقاة على المدينة منذ صباح اليوم، في حين تعرضت مناطق في غوطة دمشق الشرقية، لقصف من قبل قوات النظام، دون أنباء عن إصابات، فيما وردت معلومات مؤكدة عن مصرع مقاتل من فصيل إسلامي جراء إصابته برصاص قناص في بساتين يلدا بريف دمشق الجنوبي.