اشتباكات متقطعة على محاور ريف حلب.. والقوات التركية تقصف تل رفعت

محافظة حلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، اشتباكات متقطعة بالأسلحة الرشاشة الثقيلة دارت مساء أمس، بين فصائل “الجيش الوطني” من جهة، والقوات الكردية والنظام السوري من جبهة أخرى، على محور مارع – حربل، دون معلومات عن خسائر بشرية.
على صعيد متصل قصفت القوات التركية من تمركزاتها على أطراف مدينة مارع بعدة قذائف مدفعية محيط مدينة تل رفعت دون تسجيل خسائر بشرية، في حين قصفت القوات الكردية والنظام السوري محيط المشفى الوطني الذي تتواجد في محيطه نقطة عسكرية تركية، واقتصرت الأضرار على الماديات.
وأشار المرصد السوري، أمس، إلى أن القوات التركية قصفت بالمدفعية الثقيلة أطراف مدينة تل رفعت ضمن مناطق انتشار “القوات الكردية” والنظام في ريف حلب الشمالي.
كما سقطت عدة قذائف صاروخية على أطراف “مخيم كويت الرحمة” في ناحية شيراوا بريف عفرين شمال غربي حلب، مصدرها مناطق انتشار “القوات الكردية” وقوات النظام، في ريف حلب الشمالي، ويقطن في المخيم ما يقارب 750 عائلة، حيث تم تهجيرهم بفعل الحرب الدائر في البلاد.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا في 30 أكتوبر الفائت حركة نزوح لعدد من العائلات النازحة في مخيم “كويت الرحمة” الواقع في ناحية شران بريف عفرين شمالي حلب، ضمن منطقة “غصن الزيتون”، حاملين أمتعتهم باتجاه قرى أكثر أمناً، بعد وقوع ضحايا مدنيين بينهم أطفال ونساء، جراء الاستهدافات المتكررة والقصف العشوائي الذي تعرض له المخيم في وقت سابق