اشتباكات متواصلة بالغوطة الشرقية والفصائل الإسلامية تستنهدف أطراف الفوعة

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال الاشتباكات العنيفة متواصلة في مزارع حتيتة الحرش والمليحة بغوطة دمشق الشرقية، بين فيلق الرحمن وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة، وحزب الله اللبناني وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، حيث تمكنت قوات النظام من معاودة التقدم والسيطرة على جميع نقاط خسرتها يوم أمس على خلفية هجوم نفذه الفيلق بالاشتراك مع جبهة النصرة.

 

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت الفصائل الإسلامية تمركزات للمسلحين الموالين لقوات النظام بأطراف بلدتي الفوعة وكفريا اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بريف إدلب الشرقي، ولا معلومات حتى اللحظة عن خسائر بشرية.