اشتباكات مستمرة تشهدها مدينة الزبداني وقصف على الغوطة الغربية

محافظة ريف دمشق- المرصد السوري لحقوق الانسان:: جددت قوات النظام قصفها لمناطق في مزارع مخيم خان الشيح بالغوطة الغربية، كما تعرضت مناطق في مزارع العب بالقرب من مدينة دوما بالغوطة الشرقية، لقصف من قبل قوات النظام، دون انباء عن اصابات، فيما استشهد شاب من مدينة الزبداني جراء اصابته بطلق ناري واتهم نشطاء قوات النظام بإطلاق النار عليه وقتله، فيما تستمر الاشتباكات العنيفة بين الفرقة الرابعة وحزب الله اللبناني من جهة، والفصائل الاسلامية ومسلحين محليين من جهة اخرى، في مدينة الزبداني وسط معلومات أولية عن تقدم لقوات النظام في أطراف المدينة، كما اعلنت “الهيئة الشرعية ” في بلدة الرحيبة ببيان لها وردت إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان، بخصوص “المجاهدين العزاب” من خارج البلدة بحسب البيان، والذي جاء فيه:: “نظراً للضرورات الأمنية ولما تتحمله المدينة من عبئ كبير على أهلها وقاطنيها فقد تقرر بأن تُخلى جميع مقرات الوافدين الذين لا يضمهم فصيل، وأن يبقى المتزوج الوافد المجاهد في البيت الذي أستأجره مع زوجته، وفي حال خلو البيت من الزوجة يُسلم لصاحبه، وأن كل مجاهد يتبع لفصيل عليه أن يغادر إلى فصيله ، أو على موقع من مواقع الجهاد خارج مدينة الرحيبة، كما يُعطى مهلة 48 ساعة لتنفيذ هذا القرار، وختم البيان بأن كل مخالف يستوجب المسؤولية.