اشتباكات مستمرة في أطراف مدينة داريا بالغوطة الغربية ومدينة الزبداني

 

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تبين أن طفلاً وسيدة من جنسية غير سورية من بين الشهداء الثلاثة، الذين قضوا جراء قصف لقوات النظام على مناطق في بلدة بقين بوادي بردى، في حين استمرت الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر في أطراف مدينة داريا بغوطة دمشق الغربية، وسط معلومات أولية عن تقدم لقوات النظام في المنطقة، وترافقت الاشتباكات مع قصف لقوات النظام على مناطق في مدينة داريا ومحيطها، كما قصفت قوات النظام مناطق سيطرة الفصائل الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في محيط إدارة المركبات بالغوطة الشرقية والتي تشهد منذ أيام اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة من طرف آخر، كما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة مضايا المحاذية لمدينة الزبداني بعدد من القذائف، دون معلومات عن خسائر بشرية، كذلك تستمر الاشتباكات في مدينة الزبداني بين قوات النظام وجيش التحرير الفلسطيني وقوات الدفاع الوطني وحزب الله اللبناني من طرف، والفصائل الإسلامية ومقاتلين محليين من طرف آخر.