اشتباكات هي الأعنف منذ أشهر تدور في مورك بريف حماه

محافظة حماه- المرصد السوري لحقوق الانسان:: تدور منذ ما بعد منتصف ليل الاربعاء – الخميس اشتباكات وصفت بالأعنف منذ شهور، بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني من طرف ومقاتلي الكتائب الاسلامية والكتائب المقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في محيط بلدة مورك بريف حماه الشمالي والتي سيطرت عليها جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والكتائب الاسلامية منذ نحو 9 أشهر، ترافق مع قصف للطيران المروحي والحربي على مناطق في البلدة، ما ادى لاستشهاد مقاتل من الكتائب الاسلامية، ومعلومات مؤكدة عن سيطرة قوات النظام وقوات الدفاع الوطني على كتيبة الدبابات شمال شرق بلدة مورك، ومحاصرتها  لبلدة مورك في محاولة للسيطرة عليها، في حين تعرضت صباح اليوم مناطق في بلدة كفرزيتا وقرية لطمين بريف حماه الشمالي، لقصف من قبل قوات النظام، دون معلومات عن إصابات حتى الآن.