اعتصامات علويو حمص تطيح بمسؤولين أمنيين بارزين

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، إن مصادر موثوقة ذكرت أن سلطات نظام الرئيس السوري بشار الأسد عزلت كل من رئيس فرع الأمن العسكري بحمص، ورئيس اللجنة الأمنية في المدينة، عقب اعتصامات قام بها مواطنون في الأحياء الخاضعة لسيطرة قوات النظام في مدينة حمص، والتي يقطنها غالبية من الطائفة العلوية، حيث كان قد تحول تشييع قتلى تفجيري حي عكرمة في الثاني من الشهر الجاري، إلى اعتصام عند دوار الرئيس في أطراف حي عكرمة، وطالب المعتصمون، بإقالة محافظ حمص وداعمته لونا الشبل مديرة المكتب الصحافي في رئاسة النظام السوري.

شبكة ارم الاخبارية


قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد