اغتيال قيادي في فصيل إسلامي بغوطة دمشق الشرقية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد رجل من بلدة مضايا جراء إصابته برصاص قناص في البلدة، واتهم نشطاء قوات النظام بإطلاق النار عليه وقتله، كما اغتيل قيادي في فصيل إسلامي وذلك بتفجير عبوة لاصقة وُضعت أسفل سيارة كان يستقلها في بلدة سقبا بالغوطة الشرقية، ما أدى لاستشهاد على الفور، واتهم نشطاء تنظيم “الدولة الإسلامية” باغتياله، كذلك سقطت عدة قذائف هاون أطلقتها قوات النظام على مناطق في بلدة عربين في غوطة دمشق الشرقية، ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بجراح من ضمنهم أطفال ومواطنات.