اغتيال مرافق قيادي بفرقة “السلطان مراد” الموالية لتركيا قرب الحدود السورية – التركية شمالي حلب

محافظة حلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، عملية اغتيال طالت مرافق قائد عسكري بفرقة “السلطان مراد” الموالية لتركيا، بعد استهدافه برصاص مسلحين مجهولين في بلدة الراعي عند الحدود السورية – التركية في الريف الشمالي لمحافظة حلب.

وفي الـ 27 من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى مقتل عنصر من فرقة “السلطان مراد” من أهالي قرية سوسنباط بريف مدينة الباب شرقي حلب، مساء أمس، وذلك على يد عنصرين آخرين في قرية النعمان بريف مدينة الباب، خلال جلسة تعاطي مخدرات بالقرب من منطقة المساكن بقرية النعمان، على إثر خلافات بين الطرفين تطورت إلى إطلاق النار على العنصر وفرار العنصرين الآخرين عقب ارتكابهما الجريمة

وفي مدينة إعزاز، أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن رجلًا وجد مقتولًا جثته محروقة في خيمته بقرية تلال الشام بريف مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، دون معرفة أسباب الجريمة ومرتكبيها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد