المرصد السوري لحقوق الانسان

اكتشاف 3 حالات جديدة بـ”كورونا” في ريفي إدلب وحلب.. وناشطون يطالبون بإغاثة 20 ألف نسمة في بلدة سرمين 

سجلت السلطات الصحية في مناطق شمال غرب سورية 3 حالات جديدة مصابة بفيروس “كورونا” من بينهم حالتين في بلدة سرمين شرق مدينة إدلب.
وبذلك يرتفع عدد المصابين في محافظة إدلب الخاضعة لنفوذ هيئة تحرير الشام إلى 19.
ووفقا لإحصائيات المرصد السوري، فإن عدد الإصابات منذ الـ9 من تموز/يوليو وحتى اليوم ارتفع إلى 29 بينهم كوادر طبية وهم: 17 في إدلب وريفها، و10مصابين في مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا.
ورفعت هيئة تحرير الشام السواتر الترابية وأغلقت كافة مداخل ومخارج بلدة سرمين، وألزمت أصحاب المحال والصالات والمهن بإغلاقها، دون توفير الإجراءات اللازم لفحص الحالات، وتقديم أي نوع من دعم المنظمات الإنسانية لسكان البلدة
وطالب نشطاء البلدة بمساعدة السكان وتأمين مستلزمات الوقاية، والعمل بشكل سريع على الاستجابة لاحتياجاتهم وتوفير مياه الشرب وتقديم سلال غذائية لأكثر من 20 ألفا من أهالي وسكان البلدة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول