اكثر من 160 سوريا سقطوا امس السبت‎

ارتفع الى 125 عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم امس السبت الى قافلة شهداء الثورة السورية

ففي محافظة ريف دمشق استشهد 50 مواطنا بينهم 26 مقاتلا من الكتائب المقاتلة استشهدوا خلال اشتباكات مع القوات النظامية واطلاق نار وقصف على مدن وبلدات دوما ومحيطها وعربين وحران العواميد وداريا والمعضمية وحرستا ,و16 مواطنا بينهم ثمانية اطفال وسيدتان استشهدوا جراء القصف على بلدات ومدن شبعا وعدرا ودوما وحران العواميد وعين ترما وطفلة استشهدت برصاص قناص في بلدة حتيتة التركمان ورجل من مدينة عربين استشهد برصاص حاجز عسكري في ريف دمشق, وأربعة رجال  بينهم ثلاثة  مجهولي الهوية عثر على جثامينهم مقتولين في مدن عربين وداريا وحرستا والمعضمية ورجل من بلدة حفيرة الفوقا عثر على جثمانه مقتولا في حي تشرين بمدينة دمشق ورجل من محافظة درعا عثر على جثمانه مقتولا في منطقة حرجلة في مدينة الكسوة بريف دمشق


وفي محافظة حلب
استشهد 18 مواطنا بينهم مقاتلان اثنان استشهدا خلال اشتباكات في مدينة حلب ورجل استشهد برصاص قناص في حي الراموسة في المدينة  و14 مواطنين بينهم خمسة اطفال وأربع سيدات استشهدوا إثر سقوط قذائف وقصف بالطيران الحربي على بلدتي السفيرة ودير حافر بريف حلب ,ورجل من بلدة عنجارة استشهد تحت التعذيب بعد اعتقاله من قبل القوات النظامية في وقت سابق

وفي محافظة حمص استشهد 16 مواطنا بينهم اثنان احدهما طفل استشهد جراء القصف على مدينة الرستن ومقاتل استشهد متأثرا بجراح اصيب بها في قرية العامرية بريف حمص والتي تشهد اشتباكات بين مقاتلين من الكتائب المقاتلة والقوات النظامية ورجل استشهد متأثرا بجراح اصيب بها في وقت سابق في مدينة القصير بريف حمص ورجلان اثنان من حي جب الجندلي بمدينة حمص استشهدا جراء القصف على حي القدم بمدينة دمشق,كما استشهد 10 مدنيين يعتقد انهم موالون للنظام إثر اشتباكات بين مسلحين موالين للنظام و مقاتلين من الكتائب المقاتلة الذين اقتحموا قرية العامرية بريف حمص   

وفي محافظة دمشق استشهد 12 رجلا بينهم مقاتلان اثنان احدهما قائد كتيبة مقاتلة استشهدا خلال اشتباكات مع القوات النظامية في حي القدم وثمانية رجال في حي جوبر احدهم قضى تحت التعذيب بعد اعتقاله من قبل القوات النظامية ورجل استشهد برصاص قناص وستة رجال بينهم مقاتلين استهدوا إثر سقوط قذائف على الحي,كما استشهد رجلان اثنان برصاص القوات النظامية في حيي القدم وبرزة

وفي محافظة ادلب استشهد 13 مواطنا بينهم مقاتلان اثنان احدهما استشهد متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات مع القوات النظامية في وقت سابق والآخر إثر سقوط قذيفة على ريف معرة النعمان, وثلاثة مواطنين في مدينة اريحا بينهم رجلان اثنان برصاص قناص في المدينة ومواطن استشهد متأثرا بجراح اصيب بها جراء القصف على المدينة منذ عدة ايام ,كما استشهد طفل  في مدينة سراقب يبلغ من العمر 13 عاما  متاثرا بجراح اصيب  بها يوم امس اثر  انفجار قذائف هاون كانت محملة بسيارة من بيك اب تابعة لعناصر  من جبهة النصرة, ورجلان وسيدة استشهدوا متأثرين بجراح اصيبوا بها جراء القصف على مدن وبلدات معرة النعمان وسراقب والتمانعة في وقت سابق وسيدة استشهدت جراء القصف على قرية عين لاروز وثلاثة مواطنين من قرية كفرسجنة احدهم قضى تحت التعذيب بعد اعتقاله من قبل القوات النظامية منذ 6 اشهر ورجل وسيدة استشهدا برصاص القوات النظامية بعد اعتقاهما لدى عودتهما من لبنان بحسب نشطاء

وفي محافظة الحسكة استشهد اربعة  مواطنين أكراد بينهم مواطنان اثنان استشهدا بانفجار لغم زرعته السلطات التركية على  الحدود واستشهدا لدى محاولتهما عبور  الحدود من مدينة الدرباسية لاحضار  مواد غذائية  من تركيا كما استشهد مقاتل من وحدات حماية  الشعب  الكردي متاثرا بجراح اصيب  بها  خلال  اشتباكات مع مقاتلين من  الكتائب  المقاتلة في مدينة راس  العين قبل ايام والرابع هو عضو  بحزب  كردي معارض استشهد متاثرا بجراح اصيب بها  قبل  نحوعشرة ايام برصاص مقاتلين من الكتائب  المقاتلة في مدينة  راس  العين


وفي محافظة دير الزور
استشهد ثلاثة مواطنين بينهم سيدة وطفل استشهدا جراء القصف الذي استهدف طريق الرقة – دير الزور كما تم توثيق استشهاد مقاتل من الكتائب المقاتلة كان قد استشهد خلال اشتباكات في محيط مبنى الامن السياسي في مدينة دير الزور منذ عدة ايام

وفي محافظة حماة استشهد أربعة مواطنين احدهم مقاتل استشهد متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات مع القوات النظامية في ريف حماة ورجلان وسيدة استشهدوا جراء القصف الذي تعرضت له بلدتي اللطامنة وكرناز بريف حماة

وفي محافظة درعا استشهد خمسة رجال احدهم من بلدة الغارية الغربية  قضى تحت التعذيب بعد اعتقاله من قبل القوات النظامية في وقت سابق ومقاتل استشهد برصاص القوات النظامية في بلدة بصر الحرير بريف درعا,كما استشهد ثلاثة رجال جراء القصف الذي تعرضت له قرى منطقة اللجاة بريف درعا

واستشهد رقيب منشق خلال اشتباكات مع القوات النظامية في ريف دمشق

كما وردت انباء عن استشهاد خمسة مواطنين إثر اطلاق نار وقصف في حي الحجر الاسود بمدينة دمشق

وقتل مختار حي الشيخ سعيد بمدينة حلب برصاص مقاتلين من الكتائب المقاتلة بعد سيطرتهم على الحي

وقتل ما لايقل عن 35  من القوات النظامية خلال اشتباكات وهجوم على حواجز عسكرية وتفجير عبوة ناسفة  واستهداف  اليات  في عدة  محافظات  سورية  بينهم :

دمشق وريفها 13 – حلب 9- ريف حماة 4- ادلب 5- ديرالزور 2 -حمص 2

 

المرصد السورى لحقوق الانسان

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد