اكثر من 180 قضوا امس

ارتفع إلى 87 عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس السبت إلى قافلة شهداء الثورة السورية

ففي محافظة دمشق استشهد 8 مواطنين بينهم 5 مقاتلين من الكتائب المقاتلة أربعة منهم استشهدوا في اشتباكات مع القوات النظامية في أحياء دمشق الجنوبية، والخامس قضى في اشتباكات ببلدة عين ترما مع القوات النظامية، و 3 مواطنين هم طفل من مخيم اليرموك استشهد في قصف للقوات النظامية على مناطق في المخيم، واثنان من حي القدم استشهدا متأثرين بجراحهما جراء إصابتهما في قصف للقوات النظامية على حي القدم.

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 19 مواطناً بينهم 11 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة، هم 4 مقاتلين من الكتائب المقاتلة من بلدة مديرا استشهدوا جراء إصابتهم في قصف للقوات النظامية على مناطق في بلدة مسرابا ومقاتل من مدينة عربين قضى في اشتباكات مع القوات النظامية في حي برزة بمحافظة دمشق، و 6 مقاتلين آخرين استشهدوا في اشتباكات بالغوطة الشرقية ومقاتلان استشهدا في اشتباكات بالغوطة الغربية مع القوات النظامية، و8 مواطنين هم ورجل من مخيم خان الشيح قضى بطلق ناري حيث اتهمت نشطاء من المنطقة، القوات النظامية بإطلاق النار عليه وقتله، وسيدة من مدينة داريا استشهدت في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة داريا، و3 رجال استشهدوا جراء سقوط قذائف على منطق دف الصخر في جرمانا، وطفلة من مدينة النبك استشهدت جراء سقفوط قذيفة على حي الشعلان وسط العاصمة دمشق، ورجل قضى برصاص قناص في حي سيدي مقداد.

وفي محافظة إدلب استشهد 6 مواطنين بينهم مقاتلان من الكتائب المقاتلة استشهد أحدهم في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في جبل الأربعين، والآخر من خربة الجوز استشهد متأثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية، و4 مواطنين هم طفلة من كفرنبل قضت في قصف للقوات النظامية على مناطق في المدينة، ورجل من سراقب استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وطفل قضى متأثراً بجراح أصيب بها في قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة كنصفرة يوم أمس، ورجل قضى في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة معرة النعمان.

وفي محافظة دير الزور استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة أحدهما من قرية الصالحية استشهد متاثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في حي الجبيلة بمدينة دير الزور، ومقاتل آخر من مدينة الميادين قضى في قصف للقوات النظامية على مناطق في حي الصناعة بمدينة دير الزور، ورجل استشهد في قصف للقوات النظامية على قرية خشام.

وفي محافظة درعا استشهد 21 مواطناً بينهم 3 مقاتلين من الكتائب المقاتلة، أحدهم من تل شهاب استشهد في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية بمنطقة تل السمن، والآخر من جلين استشهد في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في الريف الغربي لمدينة درعا، أما الثالث فقد استشهد في قصف واشتباكات على حي شمال الخط  بمدينة درعا و18 مواطناً هم 3 أطفال استشهدوا في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة طفس، وطفلة استشهدت في قصف على مناطق في حي الكاشف من القوات النظامية، ورجلان أحدهما ناشط إعلامي استشهدا جراء انفجار لغم بهما بين قريتي تل الجابية وأم حوران، و12 مواطنا بينهم 4 أطفال و 4 سيدات و4 رجال استشهدوا في قصف للقوات النظامية على حي شمال الخط في مدينة درعا.

وفي محافظة حمص استشهد 8 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة جراء قصف للطيران المروحي على مناطق في ريف حماه الشرقي، و6 مواطنين هم رجل وزوجته استشهدا في سقوط قذائف هاون على منطقة الملعب في حي الحمرا، ورجلان قضيا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ورجل من منطقة هبرة الشرقي، استشهد في قصف للقوات النظامية على المنطقة، ورجل استشهد في قصف للقوات النظامية على حي الوعر.

وفي محافظة حماه استشهد 7 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة من بلدة صوران، استشهدا في كمين نصبته لهم القوات النظامية في مطقة صوران، و 5 مواطنين هم طفل قضى بطلق ناري في حي القصور بمدينة حماه، واتهم نشطاء القوات النظامية بإطلاق النار عليه، و4 مواطنين بينهم فتيان اثنان ورجلان استشهدا بطلق ناري حيث اتهم نشطاء القوات النظامية بإطلاق النار عليهم وإعدامهم ميدانيا أثناء اقتحام بلدة معرزاف.

وفي محافظة حلب استشهد 15 مواطناً بينهم 5 مقاتلين من الكتائب المقاتلة هم مقاتل من حي طريق الباب استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية في حي الأعظمية، ومقاتلان أحدهما من بلدة تفاد والآخر من قرية منغ استشهدا في اشتباكات مع القوات النظامية في حي صلاح الدين، ومقاتل قضى في قصف على أطراف بلدة ماير، وآخر استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية عند أطراف حي السيد علي بمدينة حلب ، و10 موطنين هم سيدة و 3 من أطفالها من بلدة تل رفعت، قال نشطاء من البلدة أنهم قتلوا على يد مسلحين موالين للنظام أثناء تواجدهم في محافظة اللاذقية، ورجل قضى متأثراً بجراح أصيب بها في قصف للقوات النظامية على مناطق في حي صلاح الدين، ورجل قضى متأصراً بإصابته بشظايا قذائف في حي العامرية، ورجل استشهد في قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة السفيرة، ورجل قضى برصاص قناص عند معبر كراج الحجز في حي بستان القصر، ورجل قضى برصاص قناص في القرى القريبة من مطار كويرس العسكري، ورجلان عثر على جثتيهما على طريق الريف الشمالي، حيث قتلا في ظروف مجهولة.

كما لقي نحو 50 مقاتلاً مصرعهم خلال اشتباكات بين مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام ومقاتلي كتيبة مقاتلة في أحياء الإنذارات ومساكن هنانو وبستان الباشا، بينهم نحو 30 مقاتلاً من الكتيبة المقاتلة.

واستشهد 10 مقاتلين من الكتائب  المقاتلة  مجهولي  الهوية حتى اللحظة، وذلك خلال اشتباكات في عدة مناطق سورية

كما قتل 14 عنصرا  من قوات  جيش  الدفاع  الوطني الموالية  للنظام في  اشتباكات واستهداف حواجزهم في  عدة مدن وبلدات وقرى  سورية

وقتل ما لا يقل عن 30 من القوات النظامية اثر  اشتباكات واستهداف مراكز وحواجز وآليات بصواريخ واستهداف عربات بعبوات ناسفة في عدة محافظات بينهم

دمشق وريفها 9 – حلب 8 -حماة 4- دير الزور 1 – ادلب 1 – الرقة  1 – حمص  1درعا 5 –

ولقي ثلاثة مقاتلين من الدولة الاسلامية في  العراق والشام وجهة النصرة  من  جنسيات غير سورية مصرعهم اثر اشتباكات وقصف  على  مراكز تواجدهم في  عدة  مناطق

كما تم توثيق استشهاد 10 مواطنين هم رجل من مدينة الميادين بمحافظة دير الزور قضى تحت التعذيب في المعتقلات الامنية السورية بعد عام من اعتقاله، ورجلان اثنان من قرية بيت آره في محافظة درعا استشهدا في ال 21 من شهر تموز الماضي، في ظروف مجهولة، ورجل من مدينة السلمية بمحافظة حماه عثر على جثته مقتولاً في قرية القبو، واتهم نشطاء مسلحين موالين للنظام بقتله مع عائلته في ال 2 من الشهر الجاري، ورجل قضى تحت التعذيب في سجن حلب المركزي، وطفلة ومواطنة استشهدتا في قصف للقوات النظامية على قرية أبو جرين قبل 4 أيام في ريف حلب، ومقاتلان اثنان استشهدا في غارة بالرشاشات الثقيلة على طريق الكاستلو قبل يومين في حلب، ومقاتل استشهد في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في حي سيف الدولة في شهر أيار في مدينة حلب.

كما وردت أنباء عن استشهاد 13 مواطناً هم 9 مواطنين هم اثنان قضوا في قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على حفل زفاق في قرية وريد بريف إدلب، وسبعة آخرين استشهدوا في قصف على قرية الدبشية من الطيران الحربي، كما وردت معلومات عن استشهاد مقاتل من حي الميدان بمحافظة دمشق خلال اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في منطقة القدم، ومعلومات عن اسشتهاد 3 أشخاص جراء استهداف عربة تقلهم على إحدى الطرق في ريف ممدينة السفيرة بحلب.