الأجهزة الأمنية التابعة لإقليم كردستان العراق تفرق تظاهرة خرجت في معبر سيمالكا الحدودي مع الإقليم

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن القوى الأمنية التابعة لإقليم كردستان العراق، فرقت مظاهرة خرج بها عدد من الأهالي على جسر معبر سيمالكا الذي يصل مناطق سيطرة الإدارة الذاتية بإقليم كردستان العراق، للمطالبة بتسليم جثث أبناءهم المنضمين لـ”حزب العمال الكردستاني” والذين قتلوا على يد قوات “البيشمركة” في وقت سابق بجبال قنديل، وبحسب نشطاء المرصد السوري، فإن عددًا من المتظاهرين أُصيبوا خلال قيام القوى الأمنية التابعة لإقليم كردستان العراق بتفريق المظاهرة، ووصلوا إلى المشافي الميدانية في مدينة المالكية/ديريك بريف الحسكة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد