الأردن يستقبل 128 لاجئا سوريا خلال الثماني والأربعين ساعة الماضية

48
استقبلت قوات حرس الحدود الأردنية خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية 128 لاجئا سوريا جديدا من مختلف الفئات العمرية ومن كلا الجنسين ، وقامت بتأمينهم بالاحتياجات الضرورية ونقلهم إلى مخيمات اللاجئين المعدة لاستقبالهم.
ووفقا لبيان صادر عن مديرية التوجيه المعنوي التابعة للقوات المسلحة الأردنية اليوم الثلاثاء ، قدمت كوادرالخدمات الطبية الملكية الرعاية الصحية والعلاجات الضرورية للمرضى من اللاجئين.
وكان قاسم المهيدات محافظ المفرق قد أعلن أمس الأول الأحد أن أعداد السوريين المتواجدين في المحافظة بما فيهم لاجئو مخيم الزعتري (أكبر مخيمات اللجوء في البلاد) هو 288 ألفا و105 لاجيء أي ما يفوق نسبة 88 % من عدد السكان المحليين فيها والذين يبلغ عددهم 326 ألفا و651 شخصا.. مشيرا إلى أن تأثير التواجد السوري في المفرق انعكس على جميع القطاعات كالصحة والتعليم والبيئة والعقارات كما هو الحال في باقي المحافظات.
وتعتبر الأردن من أكثر الدول المجاورة لسوريا استقبالا للاجئين منذ بداية الأزمة هناك، وذلك لطول حدودهما المشتركة التي تصل إلى 378 كم والتي تشهد حالة استنفار عسكريا وأمنيا من جانب السلطات الأردنية عقب تدهور الأوضاع في سوريا يتخللها عشرات المعابر غير الشرعية التي يدخل منها اللاجئون السوريون إلى أراضيها.
ويستضيف الأردن على أراضيه منذ اندلاع الأزمة السورية في منتصف مارس 2011 وحتى الآن ما يزيد على 640 ألف لاجيء سوري حسبما أفادت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، فيما يقدر المسئولون الأردنيون عدد السوريين بنحو مليون و400 ألف سوري.
المصدر : البوابة