الأسد: سوريا لن تتخلى عن مبادئها رغم الضغوط الدولية

أكد الرئيس السوري بشار الأسد أن سوريا ستظل “قلب” العالم العربي وأن بلاده لن تتخلى عن مبادئها رغم “الضغوط والمؤامرات”.

ويواجه الرئيس السوري انتفاضة تسعى للإطاحة به من الحكم منذ ما يقرب من عامين قتل فيها نحو 60 ألف شخص بحسب إحصاءات الأمم المتحدة.

وقال الرئيس السوري خلال استقباله وفدا اردنيا الاثنين إن “سوريا ستبقى قلب العروبة النابض ولن تتنازل عن مبادئها وثوابتها مهما اشتدت الضغوط وتنوعت المؤامرات التي لا تستهدف سوريا وحسب، وانما العرب جميعا”، بحسب الوكالة السورية الرسمية “سانا”.

وتزامنت تصريحات الأسد مع إعلان رئيس الائتلاف المعارض احمد معاذ الخطيب عدم تلقيه “ردا واضحا” من الحكومة على طرحه حوارا مشروطا.

 

مراسل

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد