الأمم المتحدة:لو استطاع داعش لحرم 10 آلاف طفل من الهواء

قال تقرير للأمم #المتحدة، إن نصف المحاصرين في مناطق سيطرة داعش في #الرقة هم من الأطفال، ويبلغ عددهم حسب التقرير 10 آلاف طفل يعانون من ظروف بالغة الصعوبة بينها غياب المرافق الحيوية إلى جانب معايشة القتال الدائر هناك.

وأوضح التقرير أن الأطفال يعانون من حالات نفسية صعبة بسبب التجارب القاسية التي عايشوها منذ سيطرة #داعشعلى مدينتهم.

وتم بناء التقرير على شهادات أطفال عاينها كاتب التقرير، خلال زيارته لثلاثة مخيمات لنازحين من الرقة كانوا محتجزين لدى داعش.

لا ماء ولا كهرباء ولا دواء ولا غذاء يكاد داعش لو أمسك الهواء لحرمهم إياه، ولا يحصلون إلا على الجوع والخوف.

وجدد كاتب التقرير النداءات التقليدية للمتصارعين بضرورة السماح للمحاصرين بالمغادرة في أمان وكرامة دون توقعات باستجابة.

بدوره، دعا مستشار الشؤون الإنسانية للمبعوث الأممي إلى سوريا، يان ايغلاند، إلى تعليق القصف لفتح ممرات آمنة لإجلاء المحاصرين إلى وجهات أكثر أمنا.

المصدر: العربية.نت