الإعلان عن “مبادرة جيش الإنقاذ الوطني في الغوطة الشرقية” والتشكيل من 4 فصائل كبرى

28

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: وردت إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان نسخة من بيان أصدرته الهيئة العامة في الغوطة الشرقية حول إعلانها مبادرة “جيش الإنقاذ الوطني في الغوطة الشرقية”، وجاء فيه:: “”بعد الإطلاع على تقرير اللجنة السداسية وما خلصت إليه، وبعد متابعة الحراك الثوري لأهالي الغوطة ومطالبتهم بإنقاذها وبعد حالة الاستعصاء التي وصلت إليها الخلافات الفصائلية، فإننا نتقدم لأهلنا الأحرار في الغوطة الشرقية وخارجها وللفصائل الصامدة بالمبادرة التالية:: اندماج الفصائل العاملة في الغوطة الشرقية ضمن جيش واحد بقيادة جديدة تؤول إليه كافة الأسلحة والمقار والإمكانيات المادية والبشرية يحمل علم الثورة ويتبى أهدافها ويعمل على تحقيقها، ويجري تشكيل هيئات ومجالس ومرجعيات وتعيين أعضاء يجري تسميتهم من قبل جيش الإسلام وفيلق الرحمن ولواء فجر الأمة وحركة أحرار الشام الإسلامية، على أن تنحل باقي التشكيلات وتندمج في الجيش الجديد ويتم إعادة توحيد القضاء في الغوطة برعاية مجلس القيادة العامة وتحال إليه كافة قضايا الدماء أصولاً””، فيما نفذت طائرات حربية صباح اليوم غارات على أماكن في مدينة عربين وبلدة الريحان بغوطة دمشق الشرقية، وأماكن أخرى في محور الشيفونية ومناطق في مدينة سقبا بالغوطة الشرقية، ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى، وسط قصف لقوات النظام على مناطق في مدينة سقبا.