الإفراج عن موظف كندي بالأمم المتحدة اختطف في سوريا

21434456a8d41457ad24138ebe4e2ba45388a53c

قال التلفزيون السوري يوم الخميس إنه تم الإفراج عن كندي يعمل ببعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في مرتفعات الجولان بعد أن خطفه مقاتلون من المعارضة منذ ثمانية أشهر. واختفى كارل كامبو وهو مستشار قانوني لقوة مراقبة فض الاشتباك في فبراير شباط. ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن التلفزيون قوله: إن وزارة الخارجية سلمته لممثل للأمم المتحدة في سوريا. وحين اختفى قال مصدر من المعارضة في جنوب سوريا إن جماعة معارضة أخرى خطفت كامبو وتطلب فدية مقابل الإفراج عنه. ولم توضح تقارير وسائل الإعلام الحكومية كيف تم إطلاق سراح كامبو. وجاء خطفه بعد احتجاز مقاتلي المعارضة 21 مراقبا فلبينيا من قوة فض الاشتباك وهو ما اضطر القوة لتقليل دورياتها على خط الهدنة. وأطلق سراحهم بعد ثلاثة ايام. وتتكون القوة التي تراقب المنطقة منذ عام 1974 من نحو الف فرد من الجنود والموظفين المدنيين من الهند ونيبال وايرلندا وفيجي ومولدوفا والمغرب والفلبين. وانسحب جنود حفظ السلام من النمسا وكرواتيا واليابان بسبب تزايد التهديد الذي تمثله الحرب الاهلية السورية وبدأت قبل عامين ونصف العام. وقالت الفلبين في يوليو تموز إنها ستبقي على جنودها على الأرجح وعددهم 342 لمدة ستة أشهر أخرى.

المصريون