الائتلاف السوري ينفي صلته بكتب مدرسية تحتوي صورا لأعضائه

(د ب أ): نفى الائتلاف الوطني السوري المعارض، أكبر تشكيلات المعارضة السياسية السورية، علاقته بكتب مدرسية انتشرت مؤخرا في المناطق الواقعة تحت سيطرة قوات المعارضة وبين اللاجئين السوريين وواجهت انتقادات حادة لاحتوائها على صور وخطاب لرئيس الائتلاف السابق معاذ الخطيب.

وذكر بيان صادر عن الائتلاف الثلاثاء تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) نسخة منه، أن هذه الكتب “حملت في شكلها ومضمونها ما يخالف بعض الشروط الأساسية الواجب توفرها في المضمون العلمي للمادة التدريسية”.

وقال البيان إن هذه الكتب “لم تعرض.. على اللجنة المختصة بتدقيق المناهج العلمية في الهيئة الوطنية العليا للتربية والتعليم العالي” التابعة للائتلاف.

ووصف البيان وجود صور بعض أعضاء الائتلاف الوطني السوري على أغلفة وصفحات هذه الكتب بالإضافة لاقتباسات مأخوذة عن ألسنة شخصيات سياسية “لها احترامها ومكانتها” بأنه تعبير عن “خطأ كبير في الفهم الحقيقي للثورة السورية من قبل القائمين على إعداد هذه الكتب”.

وأضاف أن “ممارسة /الأدلجة/ على الأطفال أمر لا يتم إلا في ظل الأنظمة الشمولية وعهود الاستبداد التي يرفضها الشعب السوري”.