الاتفاق على هدنة يومين اقترحتها روسيا في الغوطة الشرقية

32
نظام الأسد يتجاهل اقتراح موسكو ويقصف حرستا

تم الاتفاق على #هدنة مدتها يومان اقترحتها روسيا في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية #دمشق. إلا أن مناطق في مدينة حرستا وأماكن أخرى قد تعرضت لقصف بأكثر من 10 قذائف رغم اقتراح وزارة الدفاع الروسية وقفاً لإطلاق النار مدة يومين في الغوطة الشرقية، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

فيما تجددت الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، وهيئة تحرير الشام من جانب آخر، على محاور في محيط منطقة تل بردعيا، بريف دمشق الجنوبي الغربي، إثر هجوم من قبل قوات النظام في المنطقة القريبة من ريف القنيطرة الشمالي.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد اقترحت وقف إطلاق النار في #الغوطة_الشرقية بريف دمشق مدة يومين.

وقال مدير مركز الروسي للمصالحة بين الأطراف السورية المتنازعة، سيرغي كورالينكو إن مثل هذه الإجراءات تخفف من التوتر في الجزء الغربي من مناطق خفض التصعيد في الغوطة الشرقية.

فيما أعلن المسؤول العسكري الروسي أن الوضع في مدينة حرستا الواقعة في الجزء الغربي من مناطق خفض التصعيد في الغوطة الشرقية، يبقى متوترا نوعا ما بسبب التصرفات الاستفزازية من قبل جماعتي أحرار الشام وجبهة النصرة، كما قال.

المصدر: العربية.نت