الاستخبارات التركية تعتقل مواطنًا من جنديرس.. وفصيل “العمشات” تفرض إتاوات على مزارعي ناحية شيخ الحديد 

محافظة حلب: اعتقل عناصر دورية تابعة للاستخبارات التركية، في 17 ديسمبر /كانون الأول الجاري، مواطنًا يعمل بتجارة زيت الزيتون والمواشي، من أهالي قرية “كمرشة” في ناحية جنديرس بريف عفرين، واقتاده العناصر إلى المراكز الأمنية في ناحية جنديرس، دون معرفة التهمة الموجهة إليه.
وفي سياق آخر، فرض فصيل الملك شاه “العمشات” إتاوات على مزارعين في ناحية شيخ الحديد تقدر بـ2 ونصف دولار أمريكي على كل شجرة زيتون يملكه المزارع تحت بند ضريبة الحماية.
وتواصل الفصائل المسلحة، الموالية لتركيا في مدينة عفرين انتهاكاتها بحق ممتلكات الأهالي المهجرين قسرًا، عبر قطع الأشجار والاتجار بمنازلهم وفرض إتاوات وعمليات سرقة، وفي هذا السياق أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن اللواء 112 فرض إتاوات تقدر بـ 150 صفيحة زيت زيتون على أهالي قرية “بعدنلي” بناحية راجو، بالإضافة إلى سرقة وجني محصول 350 شجرة زيتون وفرض إتاوة على معاصر الزيتون وتقدر المبلغ بـ 10 آلاف دولار مقسمة على أربعة معاصر، كما استولى عناصر الفصيل على 800 شجرة زيتون وقطعوا 250 شجرة زيتون من جذورها بغية بيعها كـ “حطب للتدفئة”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد