المرصد السوري لحقوق الانسان

الاشتباكات العنيفة تتجدد على محاور ريف حلب الشرقي بين مجلس منبج العسكري والفصائل الموالية لتركيا

 

محافظة حلب-المرصد السوري لحقوق الإنسان: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تجدد الاشتباكات العنيفة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة على محاور شرقي حلب، بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة، وقوات مجلس منبج العسكري التابع لـ”قسد” من جهة أخرى، على محاور قرى الياشلي وبصلجة والحمران بريف منبج شرقي حلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، في 28 نوفمبر تشرين الثاني الفائت، استهدافات المتبادلة بالقذائف الصاروخية والرشاشات الثقيلة، على محوري التوخار والعريمة بريف حلب الشرقي، بين الفصائل الموالية للحكومة التركية من طرف، وقوات مجلس منبج العسكري من طرف آخر، وسط معلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول