الاكراد في سوريا يعلنون المساواة بين نصيب الرجل والمرأة في الميراث

يمن ستريت – خاص
أصدرت اليوم السلطات الكردية في سوريا مرسوم يضمن للنساء نفس حقوق الرجال في جميع المجالات وخصوصا الميراث ، وفقًا لما ذكره المرصد السوري لحقوق الانسان .
واعتبر مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن أن هذا المرسوم “يشكل تحديا للقوانين التي فرضها مسلحي تنظيم الدولة “داعش” وفييها تمييز فاضح تجاه النساء”.
ونص المرسوم، الذي نشرته السلطات الكردية في محافظة الحسكة عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، على “المساواة بين الرجل والمرأة في كافة مجالات الحياة العامة والخاصة”.
وشكل الأكراد في شمال شرق سوريا نوعا من الحكم الذاتي بعد النزاع الذي اندلع في مارس 2011، وهم يمارسون سلطاتهم على جميع السكان بمن فيهم العرب في 3 مناطق التي تتشكل منها هذه المنطقة الخارجة عن سلطة نظام دمشق.
وشدد المرسوم على “المساواة بين الرجل والمرأة في كافة المسائل الإرثية وتجريم القتـل بذريعة الشرف واعتبـاره جـريمـة مكتملـة الأركـان المادية والمعنوية والـقانونية ويعاقـب مرتكبهـا بالعقوبات المنصوص عليهـا فـي قـانـون العقوبات باعتبارها جريمـة قتـل عن قصـد أو عمد”.
وأكد المرسوم على “المساواة بين الرجل والمرأة في حق العمل والأجر والمساواة بين شهادة المرأة وشهادة الرجل من حيث القيمة القانونية”، وكذلك “يمنع تزويج الفتاة بدون رضائها وقبل إتمامها 18 عاما ومنع تعدد الزوجات”.