البادية السورية تشهد استمرار هجوم الفصائل وقصف يرافق العمليات القتالية في المنطقة

15

قصف مقاتلو جيش أسود الشرقية تمركزات لقوات النظام في محطة سانا الحرارية في القلمون بريف دمشق، في حين تتواصل الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، ومقاتلي جيش أسود الشرقية ولواء شهداء القريتين من جانب آخر، على محاور في محيط منطقة السبع بيار ومحيط منطقة ظاظا بريف حمص الجنوبي الشرقي، إثر هجوم للأخير على المنطقة التي تسيطر عليها قوات النظام، والقريبة من الحدود الإدارية مع القلمون الشرقي.

الاشتباكات رافقها قصف للطائرات الحربية على محاور القتال، إضافة لقصف من قبل قوات النظام واستهدافات مكثفة من قبل الفصائل لمواقع قوات النظام، وسط استهداف كل طرف لتمركزات وآليات الطرف الآخر، فيما تحاول قوات النظام تحقيق تقدم في المنطقة الواقعة على الطريق الواصل إلى معبر التنف الحدودي مع العراق، كما تقع على مفترق طرق واصلة لمناطق هامة، وفي حال تقدم الفصائل فإنها ستتمكن من الاقتراب بشكل أكبر من مطار السين العسكري الواقع بالقرب من الضمير والذي يبعد من 40 – 60 كلم عن محاور القتال الحالية في السبع بيار وحاجز ظاظا.