البرلمان العربي يسعى لتعليق عضوية سوريا في «الدولي»

يسعى البرلمان العربي إلى تعليق عضوية مجلس الشعب السوري في الاتحاد البرلماني الدولي خلال اجتماع في مدينة كيبيك الكندية الذي يبدأ اليوم، كما يتوجه وفد من البرلمان العربي إلى الحدود التركية السورية؛ لتفقد احتياجات اللاجئين السوريين إنسانيًا وماديًا.

وأعلن رئيس البرلمان العربي علي سالم الدقباسي في بيان أن وفدًا كبيرًا من البرلمان العربي، برئاسة نائب رئيس البرلمان سعود الشمري سيسعى خلال حضوره اجتماعات البرلمان الدولي في كيبيك الكندية إلى تعليق عضوية مجلس الشعب السوري في الاتحاد البرلماني الدولي تنفيذًا لقرار اللجنة التنفيذية التي انعقدت في جنيف في نهاية اب الماضي.

وقال رئيس الاتحاد البرلماني العربي إن تلك الخطوة، التي تأتي وفق مهمة البرلمان العربي باعتباره مدافعاً عن حقوق الإنسان العربي في كافة المحافل الدولية والإقليمية، يؤكد عزمه وتصميمه على مواصلة نصرته ودعمه للشعب السوري في كفاحه ومطالبه المشروعة حتى يسترد حريته وكرامته الإنسانية.

من جانب آخر،قال رئيس البرلمان العربي في بيان آخر، إن وفد البرلمان الذي يضم في عضويته كلاً من: النائب البحريني عبدالرحمن جمشير رئيساً، وعضوية مصبح سعيد الكتبي من الإمارات، وآدم بلوح محمد فضل الله من السودان، وضمير مناعي من تونس، سيزور تركيا تنفيذًا للتوصية الصادرة عن مكتب البرلمان العربي في اجتماعه يومي 29 و30 ايلول الماضي بإرسال وفدين من البرلمان العربي على مستوى عالٍ إلى كل من الحدود السورية التركية، والحدود السورية العراقية، والحدود السورية الأردنية.

وذكر الدقبيسي أن الزيارة لمخيمات اللاجئين واللقاءات مع المسؤولين في الصليب والهلال الأحمر التركي ستكون فرصة للتعرف على الاحتياجات المطلوبة لمساعدة أبناء الشعب السوري.

يذكر ان وفد البرلمان العراقي الذي يشارك في نفس المؤتمر اعلن نيته عرض مبادرة لحل الازمة السورية على المؤتمر .

 

المصدر: كينغ الكندية

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد