البيت الأبيض يحذِّر الأسد من استخدام الكيماوي.. أو البراميل

36

حذر البيت الابيض النظام السوري من ان استخدام الأسلحة الكيماوية مجددا يمكن ان يؤدي الى رد من الجيش الأميركي وقال شون سبايسر المتحدث باسم البيت الأبيض خلال مؤتمر صحافي متطرقا للمرة الاولى الى البراميل المتفجرة اذا قصفت طفلا بالغاز او اسقطت براميل متفجرة على ابرياء فانك سترى رد فعل هذا الرئيس لكنه لم يوضح ما اذا كان يتحدث عن اي نوع من البراميل المتفجرة او فقط تلك التي تحتوي على الكلور كما شدد سبايسر على ضرورة رحيل الرئيس بشار الأسد قائلا لايمكننا ان نتصور سورية مستقرة تعيش بسلام والأسد ما زال يتولى زمام القيادة.
وقد اعلن متحدث عسكري اميركي في وقت سابق ان اسلحة كيماوية كانت على الارجح مخزنة في القاعدة الجوية السورية التي قصفتها الاسبوع الماضي الولايات المتحدة ردا على هجوم بالاسلحة الكيماوية نسب الى نظام بشار الاسد من جهة ثانية قال مسؤول اميركي ان الولايات المتحدة خلصت الى ان روسيا كان لديها علم مسبق بالهجوم الكيماوي على بلدة خان شيخون. ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن المسؤول قوله ان طائرة روسية بدون طيار كانت تحلق فوق المستشفى الذي كان يعالج فيه ضحايا الهجوم الكيماوي وبعد ساعات قامت طائرة روسية بقصف المستشفى فيما يعتقد انها كانت محاولة لتغطية استخدام الأسلحة الكيماوية.
الى ذلك قال المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض ان مقاتلات حربية سورية قصفت امس المناطق التي تسيطر عليها الفصائل المسلحة المعارضة للنظام في محافظة حماة بالبراميل المتفجرة بعد يوم من تحذير اميركي للحكومة من ان استخدام مثل هذا السلاح سيؤدي الى ضربات اميركية اخرى لسورية. ونفى مصدر عسكري سوري تقرير المرصد وقال ان الجيش ل يستخدم البراميل المتفجرة. وقال المرصد انه جرى اسقاط عدد من البراميل المتفجرة على بلدات طيبة الامام وصوران شمالي مدينة حماة في منطقة شنت فيها فصائل مسلحة معارضة هجوما كبيرا الشهر الماضي.

المصدر: عيون الخليج