المرصد السوري لحقوق الانسان

التحالف الدولي و”قسد” يجتمعان مع وجهاء وشيوخ عشائر في ريف دير الزور الشرقي 

اجتمع كل من التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية، مع وجهاء وشيوخ عشائر في قرية الموحسن ببلدة هجين في ريف دير الزور الشرقي.

وبحسب مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد تمحور الاجتماع حول تردي الوضع الأمني والسياسي الذي تمر بها المنطقة، وسبل حلها، بالإضافة لمطالبة وجهاء وشيوخ العشائر التحالف الدولي بدعم “قسد” استخباراتيا للقضاء على كافة الخلايا النشطة في المنطقة.

ونشر المرصد السوري في 5 أغسطس، أن عددا من شيوخ ووجهاء مناطق ذيبان والشحيل وشيخ عشيرة العكيدات اجتمعوا مع الجانب الأمريكي، في حقل العمر النفطي في ريف دير الزور، لمناقشة الأوضاع الخدمية، وبحث التطورات في المنطقة، حيث تعهد الجانب الأمريكي بمواصلة التحقيقات لكشف مرتكبي جريمة قتل شيوخ العشائر.

على صعيد متصل، نشرت “قسد” حواجزها وعززت مواقعها في جميع قرى ريف دير الزور الشرقي، بعد ساعات من المظاهرات المناوئة لها في مدينة البصيرة وبلدات الشحيل وذيبان وقرية الحوايج.

وفرضت حظرا للتجوال من في عدة مناطق من الريف الشرقي لمحافظة دير الزور التي تخضع لنفوذها.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول