التليجراف: موقع أثرى عالمى فى سوريا يُستخدم كساحة للقتال

ذكرت صحيفة “التليجراف” أن لقطات وصور جديدة أظهرت حطام فيسفساء وجدران فى موقع “بصرى السورى”، أحد مواقع التراث العالمى المسجل لدى منظمة اليونيسكو، بينما تم جمع مقتنيات متحف فى مدينة أدلب داخل صناديق وسط مخاوف من نهبها. وأظهر شريط فيديو لجمعية حماية الآثار السورية، الدمار الذى لحق بالفسيفساء الرومانية والحجارة القديمة فى موقع البصرى جنوب سوريا الموقع، الذى يضم مسرحا يعود للقرن الميلادى الثانى وأنقاض المسيحية الأولى، كان مسرحا لمعارك بالأسلحة النارية بين جماعات التمرد والقوات الحكومية. ويظهر فيديو ثانى رجال مسلحين يمشون فى أنحاء المسرح، حيث يوجد فراش قذر وحشائش تغطى الحجارة، التى وقف عليها الممثلون الرومان ذات يوم حيث كانت المظلات الحرير تحيط بالمكان وتنتشر رائحة العطر فى الهواء خلال العروض

اليوم السابع