“التنظيم” ينفذ هجوم جديد ويصيب عنصرين من الدفاع الذاتي في ريف دير الزور الشرقي

1٬347

محافظة دير الزور: أصيب عنصران من الدفاع الذاتي التابع لقوات سوريا الديمقراطية بجراح متفاوتة، في هجوم نفذه عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” على سيارة عسكرية تقل العناصر، في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، ضمن مناطق نفوذ “قسد”، حيث جرى نقل المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج، وسط استنفار أمني واسع في البلدة.

ووفقا لمتابعات المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” صاعدت من هجماتها ضمن مناطق سيطرة قوات النظام، وقوات وسوريا الديمقراطية في الآونة الأخيرة، مستهدفين العسكريين والمدنيين، وغالبا ما تودي هذه الهجمات إلى وقوع قتلى وجرحى.

وأحصى المرصد السوري 157 عملية قامت بها خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2023، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر 110 قتيلا، هم: 22 مدنيين و83 من قوات سوريا الديمقراطية ومن قوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية، وشخص مجهول الهوية، و4 عناصر من “التنظيم”.

وتوزعت العمليات على النحو الآتي:
– 18 عمليات في الرقة أسفرت عن 16 قتلى عسكريين و3 مدنيين.

– 119 عملية في دير الزور أسفرت عن مقتل 19 من المدنيين، ومجهول الهوية، و 51 عسكري وعنصرين من تنظيم بينهم قيادي عراقي

– 3 عملية في حلب أسفرت عن مقتل 7 عسكريين بينهم قادة

– 17 عملية في الحسكة أسفرت عن جرحى و9 قتلى عسكريين وعنصرين من ” التنظيم