الثلوج تقتل 3 سوريين في لبنان

35

ذكرت تقارير اخبارية اليوم أن سوريين اثنين لقيا حتفهما في لبنان جراء موجة الطقس السيئ التي تجتاح عددا من دول المنطقة .

وفي لبنان قالت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية إن راعيا سوريا وطفل وطفلة قتلوا في منطقة شبعا جراء اشتداد عاصفة ثلجية تضرب البلاد.

الطفلة هبة عبدالغني التي لم تتجاوز العاشرة من عمرها، كانت تعيش في حمص مع أسرتها ، واضطرت اللجوء الى عرسال، لم يستطع جسد الفتاة النحيل تحمل شدة البرد وقسوته. 

من جهتها، أعلنت الوكالة الوطنية للإعلام عن “وفاة الراعي السوري عمار كمال (35 عاما) في منطقة الرشاحة في شبعا جراء العاصفة، كما توفي طفل سوري يبلغ من العمر 6 سنوات عندما كان يسلك الطريق الجردية إلى شبعا مع والده وشقيقه”.

وذكر مصدر أمني أن الرجل والطفل لاجئان يعيشان في لبنان وغالبا ما يجتازان الحدود إلى سوريا، ويعودان إلى لبنان عبرها، وهو ما لم تؤكده مصادر أخرى.

ويستقبل لبنان أكثر من 1,1 مليون سوري، هربوا من النزاع الدامي الذي تشهده سوريا المجاورة منذ منتصف مارس 2011، وقتل فيه أكثر من 200 ألف شخص بحسب أرقام المرصد السوري لحقوق الإنسان.

 

المصدر : الوئام – كونا