“الجندرما” تقتل رجل مسن أثناء عمله بأرضه غربي إدلب.. وأهالي القرية يتظاهرون ضد “الأتراك” استنكارًا لمقتله

محافظة إدلب: وثق نشطاء المرصد السوري في جسر الشغور، اليوم، استشهاد رجل مسن، من أهالي قرية الزوف الحدودية مع لواء إسكندرون، شمالي جسر الشغور الشمالي بريف إدلب الغربي، وذلك بطلقة قناص من “الجندرما التركية”، أثناء عمله في الأرضي الزراعية للقرية.

وفي سياق ذلك، نظم أهالي قرية الزوف، مساء اليوم، وقفة احتجاجية استنكارًا لمقتل الرجل المسن والتجاوزات اليومية لعناصر حرس الحدود التركي بحق أهالي المنطقة الحدودية.

وبحسب توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان، بلغ تعداد المدنيين السوريين الذين استشهدوا برصاص قوات “الجندرما” منذ انطلاق الثورة السورية إلى 473 مدني، من بينهم 86 طفلاً دون الثامنة عشر، و 45 مواطنة فوق سن الـ18.